استئناف محاكمه المتهمين بموقعه الجمل

بقى كدهـ

كبار الشخصيات
استانفت محكمة جنايات القاهرة الثلاثاء محاكمة المتهمين في قضية الاعتداء على المتظاهرين السلميين بميدان التحرير يومى 2 و 3 فبراير / شباط 2011 والمعروفة إعلاميا باسم "موقعة الجمل"، وذلك للبدء فى الاستماع إلى اقوال شهود الاثبات فى القضية .
وكانت هيئة التحقيق القضائية المنتدبة من وزارة العدل - والتي باشرت التحقيق في القضية برئاسة المستشار محمود السبروت وعضوية المستشارين حامد راشد وسامي زين الدين وباسم سمير - قد وجهت إلى المتهمين في القضية 4 اتهامات رئيسية تتعلق بقتل المتظاهرين والشروع في قتلهم بغرض إرهابهم وإحداث عاهات مستديمة بهم والاعتداء عليهم بالضرب.
وكانت المحكمة قد اختتمت في جلسة الاثنين عرض اللقطات المصورة في القضية والتى جاءت في 16 اسطوانة مدمجة حملت مقاطع مصورة وصور فوتوغرافية تتعلق بالاعتداءات التى وقعت بحق المتظاهرين.
كما واجهت المتهمين بالاسطوانات المدمجة (سى دى) المُسجل عليها وقائع ذلك اليوم والتي يزيد عددها عن 15 أسطوانة، وتم عرضها على شاشات داخل قاعة المحكمة أمام كافة الحضور.
واحتوت الاسطوانات العشر على لقطات مصورة من برامج حوارية بالفضائيات ولقطات من أحداث موقعة الجمل وما سبقها من اعتداءات بحق المتظاهرين يوم جمعة الغضب 28 يناير الماضى واليوم الأول للثورة فى 25 يناير بالإضافة إلى صور فوتوغرافية للمصابين فى أحداث الثورة وطبيعة الإصابات التى لحقت بهم خاصة المصابين فى يومى 2 و3 فبراير الماضى.
 
أعلى