قل للغرب لما تزوج النبي من الحصان الرزان عائشة وباقى امهات المؤمنين فانظر وتعلم

محمد محمود

.:: الابـــ الــروحــى لمنتديـــاتـ نجوم ::.
. أسباب زيجات النبي صلى الله عليه وسلم
الزواج الأول للرسول

كما كان النبي صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن الهوى فكل

أفعاله تعليماً للأمة ومثال ذلك أسباب زيجاته من بعض نسائه كما سنعرض
*
زواجه من السيدة خديجه رضى الله عنها
لأنه كان في بدءالرسالة يحتاج إلى حنانالأم والزوجة فقد حرم النبي من حنان
الاب والام فابوه مات ولم يراه وامه اسلمته لغريبة ترعاه فلا حنان
ولا لعب فلهذا تزوج من السيدة خديجة رضى الله عنها وهي أكبر
منه في السن .
زواجه من السيدة حفصة

لتعلم الأمة من خلال موقف هذا الزواج
أنه لا يخطب المرء على خطبة أخيه حيث أنها بعد طلاقهاعرضها
عمر بن الخطاب رضى الله عنه على عثمان و أبي بكر فلم يجبه أحد
برد فذهب لرسول الله صلى الله عليه وسلم ليشتكي له من أبي
بكروعثمان فعرف رسول الله صلى الله عليه وسلم ما قد أتى
بعمر رضى الله عنهإليه فطلبها منه للزواج فذهب عمر رضى الله
عنه لعثمان وأبي بكر رضى اللهعنهما وقال لهما تزوجها من هو
خير منكم فرد عليه أبي بكر فقال له لقد سمعترسول الله صلى
الله عليه وسلم يذكرها فخشيت أن أستخلصها لنفسي دونه
وهذا الخلق يكون فيه شيئان يتعلمان منهم الأمة هو لا يخطب
المرءعلى خطبة أخيه وأن عرضت عليه ، والشيء الثاني هو
عدم إفشاء السر تحت أي ظرف .
زواجه من أم سلمه
حتى لا يكون حجة لرجل أن يدخل بيت امرأة
أجنبيةعنه بدعوى بأنه ينفق على أبنائها الأيتام ويكفلهم فلقد
تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم ليكفل أبنائها بعد موت
أبيهم في الحرب .
زواجه من السيدة عائشة رضى الله عنها
حتى تتعلم الامة انه
لا يحل لرجل أن يربي طفلة في منزلةبدعوى أنه يكلفها أو لربط
الصلة بينه وبين أبيها ولهذا تزوج رسول اللهالسيدة عائشة وهي
في سن التاسعة ولكن لم يدخل عليها حتى بلغت لأن الطفلة
التي يكفلها رجل أجنبي عنها سيأتي عليها يوم وتبلغ مبلغ النساء
فمن يكون عاصم لها من ذلك الرجل إن وجدها صالحة لعمليةالنكاح

ونحن نقوللمن يريد التحدث في شأن حادثة الإفك اليوم يجب أن
نخبرهم بشىء هام ألا وهوأنهما امرأتان فى التاريخ الأولى
أنجبت ولم تتزوج والأخرى تزوجت ولم تنجب فبرئهما الله فصدقنا
الله في من أنجبت ولم تتزوج ولهذا نصدقه في تبرئالأخرى بعد
أن أنزل الله فيهما قرآن يتلى حتى تقوم الساعة
زواجه منصفية رضى الله عنها
حتى لا يأخذ الأبناء بذنب الآباء
فلقد كان أبوها عدولرسول الله وكان في الحرب ضده فأسرت
صفية وتزوجها النبي صلى الله عليه وسلمحتى أنه لما دخل
النبي صلى الله عليه وسلم عليها يوماً فوجدها غاضبة من بعض
زوجاته واشتكت إليه أنهم يقولون لها يا أبنت اليهودي قال لها
الرسول صلى الله عليه وسلم إن عادوا فقولي لهم أبي موسى
وعمي هارون فهكذا كان أبوها عدو لرسول الله صلى الله عليه
وسلم وكان ضده في ميدان القتال رغم ذلك تم الزواج منها
ولو تكلم جاهل عن عدد زوجات النبيالتسع بانه بذلك فضل على امته فهذا غير صحيح لان بذلك الزيجات تم التضيق على النبيلقول الرب العلى امر النبي فقال

لا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاء مِن بَعْدُ وَلا أَن تَبَدَّلَ بِهِنَّ مِنْ أَزْوَاجٍ وَلَوْ أَعْجَبَكَ حُسْنُهُنَّ إِلاَّ مَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ رَّقِيبًا

اماالمؤمن فمن حقه ابدال زوجاته الاربعة كيفما شاء ووقتما شاء باى عدد من المرات فلوانه بدل الاربعة

المحللين له فى كل مرة وكرر ذلك عشر مرات او اكثر لوجد انهحلل له نكاح اكثر من اربعين امراة وليس
تسع فقط كما صرح للنبي بالزواج منهنوعدم ابدالهن
وصل الامر يا احباب

سبحان الله فالموج كبره والحوتناداه والنمل تحت الصخور الصم
كبره والنحل يهتف حمداً في خلاياه،
فيا صاحب الهم حملاتك للهم جنون فقارع الأمر حنون فقبل أن
يبدي لكالهموم قد وجد لك الحل ولكنه يريد أن يسمع صوت
العبد ينادي يا رب .
مع تحيات ابيكم
 
أعلى