السنة الثانية عشرة من سنن خير البشر

only20100

New Member



قراءه سورة الكهف يوم الجمعة أو ليلتها



ورد في فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة أو ليلتها أحاديث صحيحة


عن أبي سعيد الخدري قال:قال رسول الله

"من قرأ سورة الكهف ليلة الجمعة أضاء له من النور فيما بينه وبين البيت العتيق"
رواه الدارمي


عن أبي سعيد الخدري قال:قال رسول الله

"من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين"
رواه الحاكم


وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله
:
"من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة سطع له نور من تحت قدمه إلى عنان السماء
يضيء له يوم القيامة ، وغفر له ما بين الجمعتين".

رواه أبو بكر


وتقرأ السورة في ليلة الجمعة أو في يومها ،
وتبدأ ليلة الجمعة من غروب شمس يوم الخميس ،
وينتهي يوم الجمعة بغروب الشمس ،


وعليه : فيكون وقت قراءتها من
غروب شمس يوم الخميس إلى غروب شمس يوم الجمعة .


حدثنا عبد الله بن مسلمة عن مالك عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة
أن رسول الله
ذكر يوم الجمعة فقال فيه ساعة لا يوافقها عبد مسلم

وهو قائم يصلي يسأل الله تعالى شيئا إلا أعطاه إياه



 
أعلى