عميد حقوق بنها:حرمت ابنتي من الامتحانات بسبب الغش لأنني أرفض المحسوبية

عميد حقوق بنها​



أثارت واقعة قرار الدكتور الشحات منصور عميد كلية الحقوق ببنها بحرمان نجلته من دخول واستكمال امتحانات دبلوم الدراسات العليا في الاقتصاد عقب أدائها امتحان المادة الأولى واعترافها له بعد خروجها من اللجنة أن ملاحظ اللجنة سهل لها الغش داخل اللجنة بعدما علم بشخصيتها ردود فعل واسعة وخاصة وأنها تعد واقعة تحدث لأول مرة في الجامعات المصرية.

الملاحظ حاول مجاملتي بتسهيل الغش في لجنة أبنتي وهو مارفضه وقررت إحالته للتحقيق ومنع نجلتي من إستكمال الإمتحانات

في سياق متصل قرر العميد إحالة ملاحظ اللجنة إلى التحقيق لتقصيره فى أداء عمله والسماح للطلاب بالغش مجاملة لنجلة العميد التي تواجدت في اللجنة.


من جانبه أكد الدكتور الشحات منصور عميد الكلية أن الواقعة صحيحة وأن نجلته أخبرته أن الملاحظ ترك اللجنة وتسهيل الغش باللجنة بعد معرفته بأن نجلة العميد أحد الطلاب الممتحنين، وهو أمر رفضه بشدة فقرر على الفور إحالته للتحقيق ومنعها من استكمال الامتحانات في الدراسات العليا رغم عدم وجود أي دليل مادي أو تحرير محضر بالواقعة.


وأضاف "الشحات" أن واجبه وضميره كان يحتم اتخاذ مثل هذا القرار، مشيرًا إلى أن نجلته حاصلة على الليسانس من جامعة طنطا وأنه كان من أشد الرافضين التحاقها بجامعة بنها في مرحلة التعليم الجامعي حتى يتجنب المجاملات وفي مرحلة الدراسات العليا وافق على التحاقها كأي طالب ولكنه فوجئ بالواقعة فكان قراراه المشار بإبعادها.

السكوت عن الواقعة يفتح باب المجاملات وضد الاخلاقيات التي رسختها في اسرتي وطلابي ومجتمع الكلية

وقال "الشحات": "ربيت أولادي على عدم الاتكال على منصبه أو استغلال المحسوبية والواسطة حتى يتم تنشأتهم تنشأة صحيحة ومن هذا المنطلق كان يجب التدخل في هذه الواقعة بهذه الصورة حتى لا تؤدي إلى حالة من التسيب في الامتحانات وأكون أنا ونجلتي السبب في فشلها وحتى يأخذ كل طالب حقه دون محسوبية".


وأوضح عميد المنصورة، أنه تعود مع أولاده على الاطمئنان عليهم عقب الامتحانات ومراجعة الامتحان معهم، وأنه أثناء ذلك فوجئ بالواقعة عندما أخبرته بسلوك الملاحظ، مشيرًا إلى أن نجلته لم تتعرض لمثل هذا الموقف من قبل ولم يحدث تورطها في محاولات غش أو تسيب خلال دراستها ولكن وجود شبهة كان دافع قوي لاتخاذ القرار ضمانًا للشفافية والالتزام الخلقي والوظيفي.


وحول ظاهرة ارتفاع أعداد محاضر الغش داخل الكلية أكد العميد، أن الكلية بها أكثر من 45 ألف طالب ما بين مرحلة التعليم الجامعي والتعليم المفتوح وهناك نظام صارم للمراقبة وإدارة الإمتحانات ويتم الإستعانة بعدد كبير من الملاحظين والأساتذة من الكليات المختلفة بالإضافة للغشراف المباشر لي شخصيا علي عملية الإمتحانات مما له أثر كبير في ضبط عملية الإمتحانات والكشف عن الكثير من حالات الغش.


يذكر أن الدكتور علي شمس الدين رئيس جامعة بنها أعلن اليوم، أن إجمالي عدد حالات الغش في امتحانات نصف العام وصلت حتى الآن إلى 2155 منهم 1700 بالتعليم المفتوح بكليات الحقوق والتجارة والزراعة و455 بالتعليم العام بمختلف الكليات، مشيرًا إلى أن كلية الحقوق سجلت أعلى نسبة فى عدد حالات الغش حيث تم ضبط 1305 في التعليم المفتوح و275 بالتعليم العام.


أبو صفاره


مزيد الاخبار والتحليل السياسي
































 
أعلى