قصيدة المكالمة لهشام الجخ تحصد عشرون الف زيارة بعد وضعها

sub

*****
طاقم الإدارة
ابتدأها بجملة
خلاص عرفت شالو زفت فى اشارة الى مرسى



وهاجم "الجخ" فى قصيدته أنظمة حكمت علي مدار ثلاث سنوات، منذ ثورة يناير حتي الآن، قائلاً:
"وحشني رمضان والفطور علي صوت أدان رفعت، وعيدك.. وسط البلد وحشتني، من غير الحواجز والحجارة.. أنا كنت زمان بمشي.. ماكنتش أعرف إن في الشارع وزارة.. كنت بتحامي في عنيكي وبإيد حبيبتي وبالسجارة.. عملت كل حاجة تزعلك لكني ما ضربتش رصاص".

وتابع فى قصيدته:
"ياعم يا بتاع الخطب يا عم يا بتاع السلاح.. هو إحنا يعني يإما نبقي سداح مداح.. يإما تطغوا وتفتروا.. بزيادة لينا تلات سنين بتبيعوا فينا وتشتروا.. إحنا البلد.. إحنا السند والمستند.. إحنا إللي قبل ما تبني سدك.. كنا سد.. وإحنا إللي علشان القنال كانت ضهورنا بتتجلد.. إحنا البلد، ملعون أبو إللي ما داقش جوعي.. وإن كنت مش هاصعب عليه.. والله ما هاوريه دموعي.. أنا أقوي منكم.. أنا جدري ضارب في البلد دي غصب عنكم.. يا عم يا بتاع السلاح يا عم يا بتاع الخطب.. تركتكه أصلاً نخل شاخ ولا عادش بينزّل رطب".

واختتم الجخ كلمات قصيدته قائلاً:
"أنا إللي كل ما أجوع بعنيكي بتصبر.. ما يغركيش العدد.. والله أنا أكتر.. أنا اللي مش إخوان.. ولا اللي مش عسكر"


http://www.youtube.com/watch?v=0uwO7nB9-oA
 
رد: قصيدة المكالمة لهشام الجخ تحصد عشرون الف زيارة بعد وضعها

القصيده جميله اوى
الله يعطيكم العافيه
جزاكم الله كل خير
 

nana.love

New Member
رد: قصيدة المكالمة لهشام الجخ تحصد عشرون الف زيارة بعد وضعها

روووووووووووووووعة
 
أعلى